سياسة

(فيديو) عصام الشابي: "عبير موسي سلفية تنفذ في أجندات خارجية وهي خطر على البلاد"

زووم تونيزيا | الجمعة، 18 ديسمبر، 2020 على الساعة 21:13 | عدد الزيارات : 2358
زووم - قال السياسي عصام الشابي أن الحزب الدستوري الحر هو أقصى تعبيرات المنظومة القديمة التي تعمل على محاولة إعادة عقارب الساعة الى الوراء عبر تعطيل المسار الديمقراطي.

 

وأضاف الشابي ، في لقاء تلفزي، أنّ "الثورة أتيحت لهؤلاء فرصة أن يندمجوا في تونس الجديدة وكان لهم موقع في البرلمان وانتخبهم جزء من التونسيون وأعطوهم فرصة ليكونوا جزء من أدوات البناء لتونس الجديدة لكن للأسف اختاروا تعطيل هذا البناء لتونس الديمقراطية".

 

وتابع "الحزب الديمقراطي الحر ورئيسته عبير موسي لا يعترفون بالثورة وشهدائها ولا بدستورها وقيمها ويريدون أن يثبتوا أن الثورة التونسية لم تأتي بالخير وأن العودة للنظام القديم هو الخيار الأمثل، هم يقفون صدا مانعا من التطور الايجابي الديمقراطي الذي تشهده البلاد، ويمثلون خطر رئيسي على تطور البلاد ونموها".

 

وطالب الشابي قوى الثورة بمختلف توجهاتها أن تعمل على مقاومة الثورة المضادة التي يمثلها الحزب الدستوري الحر والعمل على الاتفاق والحوار دون اقصاء من أجل الحفاظ على المكاسب الديمقراطية وتحسين الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية. وأكد الشابي أن الحزب الدستوري الحر ورئيسته عبير موسي تلتقي مع الأجندات الخارجية التي تسعى لافشال المسار الديمقراطي في تونس، وعلى مؤسسات الدولة والمجتمع المدني أن تعمل معا بشكل حاسم لافشال هذه المساعي، وفق تعبيره.