سياسة

في دراسة للأمم المتحدة: 475 ألف تونسي سيعانون من الفقر النقدي

زووم تونيزيا | الاثنين، 22 جوان، 2020 على الساعة 15:23 | عدد الزيارات : 3279
أكدت عضو برنامج الأمم المتحدة الإنمائي أسماء بواروي خوجة أنه من المتوقع أن تسجل تونس تراجعا في  نسبة النمو بـ 4.4- سلبية من الناتج المحلي الخام مقارنة بتوقعات قانون المالية لسنة 2020 الذي توقع  بلوغ 2.7% نسبة نمو، حسب دراسة تم الإعلان عنها اليوم في لقاء صحفي حول دراسة تقيمية لإنعكاسات جائحة كوفيد 19 على الاقتصاد التونسي ونسبة النمو في 2020 والبطالة وخط الفقر النقدي .

 

وأشارت أسماء بواروي خوجة إلى أنّ الدراسة تتوقع تسجيل إرتفاع في نسبة البطالة من 15 إلى 21.6 %، أي بإضافة نحو 274.500 ألف  عاطل جديد عن العمل، وذلك في حال عدم تعزيز الحكومة الإجراءات التي اتخذتها خلال أزمة كوفيد 19 حسب تصريحها لإذاعة موزاييك أف أم.

وأبرزت أن ما يقلق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي هو وجود توقعات بارتفاع عدد المواطنين التونسيين الذين سيعانون من الفقر النقدي  من 15.2  إلى 19.2%  كمعدل وطني أي بنحو 475 ألف مواطن تونسي جديد سينتقلون إلى مرحلة الفقر النقدي، مضيفة أن أكثر الفئات التي ستتأثر بهذا الوضع هن النساء بنسبة 18.7% مقارنة ب 14.8% في صفوف الرجال .

 

وأبرزت أن الدراسة تتوقع تراجعا في نسب معاملات ومداخيل عدة قطاعات اقتصادية  بسبب جائحة كورونا وأبرزها السياحة بنسبة -23 %سلبي والنقل بنسبة -19.6 % سلبي في رقم معاملاتها إضافة إلى توقعات بتسجيل  قطاع النسيج نسب -17.7 % إضافة غالى تأثر قطاع الصناعات غير المعملية-29%.

 

 

 

كلمات مفاتيح :
تونس الأمم المتحدة