سياسة

قِيل أنّه تنازل عن شروطه وقبِل التفاوض مع قلب تونس .. التيار الديمقراطي يردّ

زووم تونيزيا | الاثنين، 13 جانفي، 2020 على الساعة 19:34 | عدد الزيارات : 3805
زووم - قال النائب عن التيار الديمقراطي غازي الشواشي، الاثنين، أنّ قبول التخلّي والتنازل عن بعض الشروط خلال تشكيل الحكومة الجديدة إذا اِقتضت مصلحة تونس هو قرار يتّخذه المجلس الوطني الذي سيجتمع غدًا الثلاثاء.

 

وأضاف الشواشي ، في تدوينة له على حسابه الشخصي بـ"الفايسبوك"، أنّه سيتمّ غداً النقاش حول التمسّك بشروط التيّار المصرّح بها أو التنازل عنها أو اقتراح غيرها بما أنّ المرحلة باتت وشيكة وخطيرة وحاسمة وبإعتبار الوضع لا يحتمل أكثر تعطيل، وفق تعبيره.

 

أما فيما يخص التفاوض مع حزب قلب تونس، فشدّد غازي الشواشي أنّه لا يمكن للتيار الجلوس مع قيادات هذا الحزب طالما شبهات الفساد والقضايا المرفوعة ضد رئيس الحزب و قياداته مازالت قائمة.

 

وفي الأسبوع الفارط رفض أعضاء البرلمان منح الثقة للحكومة التي اِقترحها الحبيب الجملي بعد ما يقارب شهرين من تكليف الرئيس قيس سعيّد للجملي المقترح من طرف حركة النهضة الفائزة في الانتخابات التشريعية، بتشكيل الحكومة.

 

و طبقًا للفصل التاسع والثمانين من الدستور التونسي، "في حالة عدم حصول التشكيل الحكومي المقترح على ثقة مجلس النواب، يجري رئيس الجمهورية في أجل عشرة أيام مشاورات مع الأحزاب والائتلافات والكتل النيابية لتكليف الشخصية الأقدر من أجل تكوين حكومة في أجل أقصاه شهر".