سياسة

استقالة رئيس بلديّة طبربة..أطراف داخل المجلس تحاول دفعي لتجاوز القانون

زووم تونيزيا | السبت، 4 جانفي، 2020 على الساعة 19:44 | عدد الزيارات : 3209
زووم- قدّم رئيس بلدية طبربة من ولاية منوبة كثير البيتري استقالته من رئاسة البلدية بعد معاناة لمدة تسعة أشهر مع الخلافات والصراعات والتجاذبات الحزبية والعراقيل ومحاولات إفشال المجلس البلدي.

 

وأوضح في تصريح لـ"وات" انه وجّه استقالته الى اعضاء المجلس البلدي مساء الخميس الماضي عبر مكتب ضبط البلدية مؤجّلا قراره بالمحافظة على عضويته في المجلس البلدي من عدمها بعد البتّ في استقالته من رئاسة البلدية.

 

وبيّن أنه اتّخذ قرار الاستقالة بعد ضغط كبير وعراقيل شتى واجهت المجلس البلدي وبعد جهود للاصلاح بين الكتل وتقريب وجهات النظر بين ممثّلي مختلف القائمات الحزبية الممثلة في المجلس، ومحاولات في الغرض لم تأت اكلها حسب تعبيره .

 

وأشار إلى أن قرار الاستقالة يأتي عقب محاولات شتى لحل المجلس هذا مع عرقلة سير اعماله بغياب بعض الاعضاء في الدورات العادية وتعمد عدم اكتمال النصاب في اكثر من مناسبة، فضلا عن تعطيل جلسات برنامج الاستثمار التشاركي البلدي وتسريب المعلومات الخاطئة، وعن التجييش داخل البلدية ودفع عمال الحضائر الى الاعتصام في اكثر من مناسبة ومحاولة دفعه الى إمضاء رخص بناء غير مطابقة للقوانين من أطراف من داخل وخارج المجلس، وفق تصريحه .

 

واضاف البيتري أنه علاوة على عدم تجانس الادارة بالبلدية وهيمنة التجاذبات الحزبية فإن ضعف قانون الحكم المحلي عمّق الازمة خاصة بعدم توضيح دور رئيس البلدية في علاقة بكاتب عام البلدية وأدوار اعضاء المجالس البلدية وهو ماخلق تشنّجا واختلافا كبيرا حال دون القدرة على إدارة الاختلاف والسيطرة على الوضع المتأزم .

 

يذكر ان المجلس البلدي بطبربة شهد في الفترة المنقضية استقالة عضو المجلس البلدي عن القائمة الائتلافية الجبهة الشعبية وليد الاندلسي والعضو هشام بيطر المرشح عن القائمة المستقلة طبربة المستقلة.
كلمات مفاتيح :
طبربة