آخر الأخبار

دحمان لأعضاء اللجنة العلمية: "هل اخترتُم المؤسسة التربوية فضاء لتحصيل المناعة الجماعية"

زووم تونيزيا | الأربعاء، 19 جانفي، 2022 على الساعة 15:50 | عدد الزيارات : 1040

قالت جودة دحمان الكاتبة العامة المساعدة بالجامعة العامة للتعليم الثانوي في تعليقها على قرارات اللجنة العلمية بخصوص مواصلة التدريس في ظل ارتفاع نسبة انتشار فيروس كورونا "لا صوت يعلو فوق صوت العلم.. اللجنة أدرى وثقتنا مطلقة فيها.. لكن قرارها يستوجب التقصي لاكتشاف الحالات الإيجابية في الوسط المدرسي خاصة أن الارتباك أصبح واضحا بين مدارس أغلقت أبوابها وفصول دون تلاميذ".

 


وأضافت دحمان في تصريح لموزاييك اف ام بأن "هناك لخبطة وفوضى عارمة في المؤسسات وهدفنا واحد وهو استقرار العملية التربوية وكيفاش نمنعو المدرسة في وقت غابت فيه وزارة التربوية عن المشهد.. في حين أن القرار البيداغوجي هو مسؤوليتها.."
وتابعت " أينما حل التقصي أغلقت مؤسسات تربوية.. فأين وزارة التربية في عمليات التقصي؟ هل تحركت في هذا الظرف مع وزارة الصحة لتوفير التقصي في المؤسسات التربوية؟.


كما استنكرت اتخاذ مجموعة من الإجراءات لوقف العدوى ومجابهة فيروس كورونا في جميع الفضاءات باستثناء المؤسسات التربوية ، قائلة "إذا متحور أوميكرون ليس خطرا.. علاش المؤسسات لكل فارضة إجراءات وبروتوكولات ؟ علاش صكرتو الجوامع والقهاوي والمطاعم في الليل؟ هل أُريد بالمؤسسة التربوية أن تعيش المناعة الجماعية؟ إذا كان الأمر كذلك فلنقلها في الوضوح .. أقروا بأنكم اخترتم أن تكون المؤسسة التربوية فضاء لتحصيل المناعة الجماعية".