أخبار عالمية

الجزائر.. غلق وتخريب مكاتب اقتراع ومواجهات بين قوات الأمن والمحتجين

زووم تونيزيا | الخميس، 12 ديسمبر، 2019 على الساعة 11:59 | عدد الزيارات : 1180
شهدت بعض المدن الجزائرية، اليوم الخميس، مناوشات بين قوات الأمن ومتظاهرين رافضين للانتخابات الرئاسية، فيما أغلقت بعض مكاتب الاقتراع، واستمرت الاحتجاجات في مدن أخرى.  

 

 

وأفاد موقع "كل شيء عن الجزائر" بوقوع اشتباكات بين الشرطة ومحتجين في مدينة البويرة التي خرب المتظاهرون فيها صناديق الاقتراع، في حين أغلقت جميع مكاتب الانتخابات في مدينة بجاية، وفقا لما نقلته صفحة "بجاية كن المراقب" على "فيسبوك".


وأكدت وسائل إعلام محلية اعتقال قوات الأمن لمتظاهرين وسط العاصمة، حيث فرق رجال الأمن كل التجمعات المعارضة للانتخابات في اللحظات الأولى لتشكلها، في حين عرفت مدن جيجل وقسنطينة وبرج بوعريريج احتجاجات سلمية ضد الانتخابات.


في المقابل، نقلت القنوات المحلية صور تصويت الرئيس المؤقت، عبد القادر بن صالح، والمرشح عز الدين ميهوبي، إلى جانب العديد من المواطنين المؤيدين لإجراء الانتخابات.


وأكدت وسائل إعلام محلية اعتقال قوات الأمن لمتظاهرين وسط العاصمة، حيث فرق رجال الأمن كل التجمعات المعارضة للانتخابات في اللحظات الأولى لتشكلها، في حين عرفت مدن جيجل وقسنطينة وبرج بوعريريج احتجاجات سلمية ضد الانتخابات.


وبدأ الجزائريون اليوم الخميس التوجه إلى صناديق الاقتراع لانتخاب رئيس جديد للبلاد، في أول انتخابات تتولى تسييرها هيئة وطنية مستقلة.


ويتنافس في الانتخابات رئيس الحكومة الأسبق، عبد المجيد تبون، مع كل من عز الدين ميهوبي الأمين العام لحزب "التجمع الوطني الديمقراطي"، وعبد العزيز بلعيد رئيس حزب "جبهة المستقبل"، وعلي بن فليس رئيس حزب "طلائع الحريات"، وعبد القادر بن قرينة رئيس حزب "حركة البناء الوطني".

 

المصدر: RT + وسائل إعلام جزائرية