أخبار عالمية

(فيديو) خلال 24 ساعة .. ثاني رئيس وزراء جزائري في السجن

زووم تونيزيا | الخميس، 13 جوان، 2019 على الساعة 19:16 | عدد الزيارات : 703
زووم - أودع رئيس الوزراء الجزائري الأسبق عبد المالك سلال، ظهر الخميس، الحبس المؤقت من قبل قاض بالمحكمة العليا بعد التحقيق معه في قضايا فساد وهو ثاني رئيس حكومة سابق يودع السجن في ظرف 24 ساعة بعد أحمد أويحيى.

 

وأفاد التلفزيون الجزائري الحكومي أن قاضي التحقيق بالمحكمة العليا قرر إيداع سلال الحبس المؤقت بسجن الحراش غربي العاصمة بعد أكثر من خمس ساعات من التحقيق معه في قضايا فساد.

 

وقالت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية أن سلال متابع في قضايا "تتعلق بتبديد أموال عمومية وإساءة استغلال الوظيفة ومنح منافع غير مستحقة خارج القانون لرجال أعمال".

 

ويحقق القضاء الجزائري منذ أسابيع مع عدة رجال أعمال مقربين من نظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة بتهم فساد أودع بعضهم السجن على غرار الرئيس السابق لمنظمة رجال الأعمال علي حداد فيما منع آخرون من السفر ووضعوا تحت الرقابة القضائية.

 

وتولى سلال منصب رئيس الوزراء ما بين ماي 2012 حتى ماي 2017، وقبلها شغل عدة حقائب وزارية منها الموارد المائية والنقل.

 

كما تولى سلال منصب مدير حملة الرئيس الجزائري المستقيل عبد العزيز بوتفليقة في رئاسيات 2009 و2014.

 

كلمات مفاتيح :
الجزائر