سياسة

الهاروني: "اليوم دخلنا مرحلة ما بعد الياس الفخفاخ ولا يمكن تكوين حكومة دون حركة النهضة"

زووم تونيزيا | الأربعاء، 15 جويلية، 2020 على الساعة 09:51 | عدد الزيارات : 1223
قال رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني، إنه بعد اجتماع مجلس شورى يوم أمس أصبح الحديث عن ما بعد إلياس الفخفاخ.  

 

 

وأكد الهاروني في تصريح لشمس اف ام على خلفية سعي إلياس الفخفاخ لإقالة وزراء حركة النهضة، أن النهضة لا تنسحب من الحكومة لأنها ليست متهمة، مبينا أن وضعية رئيس الحكومة لا تُخول له الاستمرار في منصبه وهو تلاحقه شبهات جدية.


وبين الهاروني أن حركة النهضة لا تهدف لإسقاط الحكومة، معتبرا أنه إذا خيّر الفخفاخ إقالة وزراء النهضة فإن في ذلك تعقيد للوضعية.


وشدد الهاروني، على أن الحركة حريصة على ربح الوقت وتسريع إجراءات تنحية إلياس الفخفاخ من على رأس الحكومة مشيرا الى أن النهضة ستُقدم قبل موفى شهر جويلية لائحة سحب الثقة من الفخفاخ للبرلمان وستُقدم في نفس اليوم البديل المقترح.


ودعا الهاروني إلى ضرورة ترسيخ مبادئ دولة القانون والمؤسسات عبر حل الأزمات ومعالجة المشاكل في ضوء استمرارية الدولة مشددا على أنه من مصلحة تونس أن تحكم جميع الأطراف مع بعض وليس ضد بعض.


كما شدد الهاروني على أنه لا يمكن تكوين حكومة دون الحزب الأول والحزب الثاني واقتصار تكوينها على أقلية.