سياسة

والدة الطفل "ريان": "المرأة التي أشرفت على علاج ابني ليست "عرافة '' وإنما هي طبيبة مختصّة في العلاج الوظيفي"

زووم تونيزيا | الاثنين، 22 جوان، 2020 على الساعة 10:35 | عدد الزيارات : 4046
تدخّلا صباح اليوم الإثنين 22 جوان 2020، على موجات إذاعو "موزاييك أف أم"، والد ووالدة الطفل "ريان"، الذي توفي على يد ''متحيّلة إدعت أنّها طبيبة'' في الحمامات من ولاية نابل، الخميس الفارط، لتوضيح ملابسات الحادثة التي أثارت غضب الرأي العام التونسي ووجّهت فيها أصابع الإتّهام للعائلة.

 

وفي هذا السياق، نفت والدة ريان أن تكون المرأة التي أشرفت على علاجه ''عرافة '' كما تمّ تداوله، وإنما هي طبيبة مختصّة في العلاج الوظيفي، مبيّنة أنّ ريان كان يتردّد عليها للعلاج منذ 6 أشهر، مضيفة: ''إبني كان يعاني من مرض تسبّب له في صعوبة في التعلّم وفي فقدان الكثير من الوزن وقد لاحظت بعد أكثر من حصة لدى المعنية بالأمر أنّ حالته تحسّنت إلى أن جاء اليوم الذي قرّرت فيه أن تنطلق في تمارين شد هواء الزفير بحمام في الجهة ''.

 

وأضافت الأم ''قامت بالتمرين لأكثر من مرة وقد طلبت منها التوقف لأنّ مظاهر التعب بدت على وجه إبني وكان يعلني من صعوبة في التنفس لكنها رفضت''.

كلمات مفاتيح :
نابل قضية "ريان"