سياسة

مفتي الجمهورية يوضح موقفه من صيام شهر رمضان في زمن الكورونا

زووم تونيزيا | الاثنين، 13 أفريل، 2020 على الساعة 16:36 | عدد الزيارات : 5551
 أثار الصيام زمن الكورونا جدلا واسعا وتباينت الآراء بين الخوف من ضعف مناعة الصائم أمام خطورة الفيروس وهو ما يستوجب ضرورة الإفتاء بالافطار الجماعي لتجنب الكوارث التي يمكن أن يخلفها هذا الوباء على حياة التونسيين، وبين من يرى أنه وعلى عكس ذلك فالصيام يقوي المناعة.

 

وفي هذا الصدد، أوضح مفتي الجمهورية، عثمان بطيخ، لـصحيفة "الشروق أون لاين"،  أن المصاب بفيروس كورونا المستجد يعامل معاملة المريض بأي مرض ينهك الجسد ويستوجب علاجا وبالتالي الطبيب هو من يحدد له عدم الصوم وليس المفتي والأطباء هم أهل الذكر، أما الشخص غير المصاب وليست لديه أمراض فلا داعي لأن يفطر .


وأشار سماحة المفتي، إلى أن وباء كورونا سيتم التعامل معه بصفة فردية وليس بصفة جماعية، أي أن الحالة الصحية للصائم هي التي تستوجب الإفطار من عدمه .