سياسة

إثر إيقاف نشطاء حملة "basta" الجبهة الشعبية تستنكر "الإيقاف مسيس و الشعارات أقلقت ساكن قرطاج و الائتلاف الحاكم"

زووم تونيزيا | الاثنين، 31 ديسمبر، 2018 على الساعة 11:54 | عدد الزيارات : 1919
أبدى حزب الجبهة الشعبية استغرابه من إيقاف 4 نشطاء منهم من ينتمي إلى الحزب، بعد أن كتبوا شعارات مناهضةٍ للحكومة على جدرانٍ بمدينة القيروان في إطار حملة " basta".

 

حيث صرح القيادي بالجبهة الشعبية منجي براق "للشارع المغاربي" أن المتهمين سيحاكمون بتهمة " الاعتداء على أملاك الغير" مضيفاً "لاحظنا تعجيلا غريبا باتخاذ الإجراءات إذ تمّ على الفور الاتصال بوكيل الجمهورية الذي أذن بالاحتفاظ بهم ليقضوا ليلتهم بمنطقة الشرطة بالقيروان على أن يتمّ عرضهم اليوم على أنظار وكيل الجمهورية".

 

كما إعتبر براق أن "هذا الإيقاف مسيّس لأنّ الشعارات المدوّنة أقلقت على ما يبدو ساكن قصر قرطاج وبقية مكونات الائتلاف الحاكم مما دفع عون أمن إلى طمس ملامح الشعارات والسعي لحذفها"

 

وكان قد تم صباح اليوم إيقاف نشطاء حملة "basta" بعد أن كتبوا على جدران بمدينة القيروان شعارات من قبيل "basta"..." الشاهد، الغنوشي، الباجي، دجاج"..." حكومة التجويع حكومة العمالة" وبالإضافة إلى شعارات أخرى.

كلمات مفاتيح :
الجبهة الشعبية