سياسة

الجهيناوي : نتفهّم معاناة عائلتي الشورابي والقطاري والدولة تحاول القيام بما يلزم

زووم تونيزيا | الخميس، 6 سبتمبر، 2018 على الساعة 20:24 | عدد الزيارات : 2399
زووم - التقى اليوم الخميس 06 سبتمبر 2018 وفد عن المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بخميس الجهيناوي وزير الشؤون الخارجية وتناول اللقاء موضوع الزميلين المختطفين في ليبيا سفيان الشورابي ونذير القطاري.

 

وقد عبّر وفد نقابة الصحفيين عن قلقه من تواصل الغموض حول مصير الزميلين الذين اختفيا منذ أربع سنوات كاملة.

 

وقال وفد النقابة أن عائلتا الزميلين تعيشان وضعا نفسيا صعبا للغاية طوال هذه المدة، لا سيما مع تواتر الاخبار المتضاربة حول مصيرهما، وأن من واجب الدولة التونسية القيام بما يلزم وتقديم إجابة حاسمة حول مصيرهما.

 

من جهته أعرب وزير الخارجية عن تفهمه للمعاناة التي تعيشها عائلتي الصحفيين المختطفين، وأكّد أن الدولة التونسية تحاول أن تقوم بما يلزم في سياق ليبي صعب، وأن الجهات الرسمية الليبية لم تتوان بدورها عن تقديم المساعدة في هذا الملف.

 

كما قال أن الجهات التونسية تحاول القيام بتحركات من أجل التوصل الى معلومات ذات مصداقية، وأن العمل يسير في أكثر من مستوى وخاصة في المسار القضائي.