سياسة

"الهايكا" تتدخّل في الكاميرا الخفية "الكلينك": بلال الباجي يُوضّح

زووم تونيزيا | الثلاثاء، 16 ماي، 2017 على الساعة 11:09 | عدد الزيارات : 4134
أثارت الومضة الاشهارية التي بثتها قناة حنبعل لـ "كاميرا خفية" تحمل اسم "الكلينيك" مبرمجة لشهر رمضان جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي كما أشعلت غضب رواد هذه المواقع، مؤكّدين أنّ القناة تجاوزت حدود المعقول.

 

وقد تناقلت بعض المواقع الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي خبرا مفاده أنّ "الهايكا" قرّرت التدخّل بعد الجدل الذي أثارته هذه الكاميرا الخفية.

 

وفي هذا الإطار، أكّد الممثل ومقدّم "كاميرا الخفية" "الكلينيك"، بلال الباجي، أنّ عدة أطراف قامت بالاِتصال بالهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري "الهايكا" من أجل إيقاف "الكلينيك" وطالبت بعدم بثّه خلال شهر رمضان.

 

وبيّن بلال الباجي، خلال حضوره في راديو "ifm" أنّه سعيد بتجاوز المعتاد في الكاميرا الخفية في تونس، مشيرا إلى أنّ كل الفنانين أعطوا موافقتهم لتمرير الحلقات إلا أنّ هناك عدد من "الضحايا" بعد أنّ اِجتازوا مرحلة الصدمة أرادوا اِفتعال بعض المشاكل، حسب قوله.