سياسة

إدارة الأرشيف الأمريكية تكشف عن رسالة كتبها "كاسترو" في طفولته لرئيس الولايات المتحدة

زووم تونيزيا | الاثنين، 28 نوفمبر، 2016 على الساعة 09:30 | عدد الزيارات : 2548
عثرت "إدارة الأرشيف والوثائق الوطنية"، وهي مؤسسة مستقلة تابعة للحكومة الأمريكية مسؤولة عن حفظ وتوثيق وثائق الحكومة التاريخية، على رسالة كتبها الزعيم الكوبي الراحل فيدل كاسترو عندما كان طفلاً في سن الثانية عشرة من عمره.

 

وحسب موقع "100 Indy " التابع لصحيفة "إندبندنت"، فإنّ فيدل كاسترو كتب تلك الرسالة سنة 1940 و وجّهها إلى الرئيس الأمريكي فرانكلين روزفلت، حيث قد اعترف كاسترو أنّه لا يُجيد اللغة الإنكليزية كثيرا، كما أبدى إعجابه بروزفلت وأكّد فرحته بأنّ الأخير سيكون رئيس الولايات المتحدة.

 

وقد طلب كاسترو، من خلال رسالته، من فرانكلين روزفلت عملة ورقية خضراء من فئة 10 دولار، قائلا "أنّه لم يرَ واحدة طوال حياته"، إلى جانب أنّه عرّض عليه أن يريه أكبر مناجم الحديد في كوبا للإستفادة منها في بناء السفن الأمريكية، غير أنّ روزفلت رفض العرض، وذلك وفق ما نقله موقع "100 Indy".

 

نص الرسالة: "سانتياغو دي كوبا

6 تشرين الثاني 1940

السيد فرانكلينروزفلت، رئيس الولايات المتحدة.

صديقي العزيز روزفلت أنا لا أجيد الإنكليزية كثيراً، لكنني أعرف ما يكفي لأكتب لكم. أنا أحب أن أستمع الى الراديو، وأنا سعيد جداً، لأنني سمعت به، أنك ستكون الرئيس لهذا المرحلة الجديدة أنا عمري 12 عاماً. أنا صبي لكني أفكر جيداً، ولا أحسب نفسي هنا أنني أكتب لرئيس الولايات المتحدة. إذا أردت، أعطني ورقة خضرءا من فئة العشرة دولار، لأنني لم أر قط عشرة دولار أمركية وأود أنّ أحصل على واحدة.

عنواني هو:

السيد فيدل كاسترو

نقابة دولوريس

سانتياغو دي كوبا

أورينت كوبا

أنا لا أعرف الإنكليزية كثيرا لكنني أعرف الإسبانية وأعتقد أنك أنك لا تعرف الاسبانية كثيرا لكنك تجيد الإنكليزية لأنك أمريكي وأنا لست كذلك.

شكراً جزيلاً

وداعاً. صديقك،

فيدل كاسترو

إذا كنت تريد حديدا لإنتاج سفنك سوف أدلّك على أكبر مناجم الحديد في البلاد. إنها في مياري أورينت كوبا."

كلمات مفاتيح :
فيدال كاسترو