سياسة

أحمد منصور : السيسي بدد أموال الدولة في مشروعه الصبياني

أحمد منصور | الجمعة، 30 جانفي، 2015 على الساعة 13:09 | عدد الزيارات : 3096
بدد السيسى وعصابته أكثر من 30 مليار دولار من المساعدات التى تلقاها من الدول الداعمة لانقلابه

 

كما استنزف احتياطى البنك المركزي من العملات ولم يعد ما فيه يكفى تغطية الواردات سوى لثلاثة أشهر فقط ونهب عشرات المليارات من أموال أصحاب العاشات والتأمينات واستولى على الأموال المودعة فى البنوك لتمويل مشروعه الصبيانى الفاشل الخاص بقناة السويس وأغلق أكثر من ألف جمعية خيرية ترعى الأيتام والأرامل واستولى على أموالها وعطل آلاف المصانع وشرد مئات الآلاف من العمال وحولهم إلى عاطلين وبدأ الجنيه المصرى فى الإنهيار والهبوط فى هوة سحيقة لايعلم مداها إلا الله بينما تتفاقم الأزمات الإقتصادية وتنعدم الخدمات ولا يجد الشعب سوى الإهانة والإذلال والقتل والسجون والمعتقلات والمحاكمات الصورية والأحكام الإنتقامية من قضاة جلادين فاشلين ولم يعد أمام السيسى ونظامه سبيل للبقاء سوى التعاون مع الكيان الصهيونى وعرض خدماته الإستخباراتية والعسكرية للبيع للدول الغربية .

 هذا يعنى أن الإنقلاب يعانى ويسير نحو السقوط والإنهيار ولم تعد آلة البطش والقمع الأمنى تكفى لبقائه .فكل عوامل سقوط الإنقلاب متوفرة وسوف يسقط بإذن الله لو أخذ الثوار بأسباب النصر والتى تتلخص فى وحدتهم وإجماعهم على قيادة مخلصة صاحبة رؤية ومشروع لإنقاذ مصر تقود شعبها وثورته إلى النصر المنشود من خلال تطبيق تكنيك وقواعد وعلم إسقاط الإنقلابات العسكرية التى يملك الثوار أدواتها لكنهم لا يطبقونها ولو طبقوها لانهار النظام خلال ستة أشهر على الأكثر والأهم من كل ذلك التوكل على الله " ومن يتوكل على الله فهو حسبه إن الله بالغ أمره قد جعل الله لكل شيئ قدرا "