سياسة

الحكومة القادمة : إرجاع مستويات أسعار المواد الأساسية إلى ما قبل الثورة أولى أولوياتها

زووم تونيزيا | الثلاثاء، 20 جانفي، 2015 على الساعة 10:39 | عدد الزيارات : 2381
من المنتظر أن تعمل  الحكومة المقبلة برئاسة الحبيب الصيد خلال المائة يوم الأولى على برنامج إقتصادي توجه من خلاله رسائل طمأنة للشعب التونسي وخاصة منها الفئة الضعيفة منه .

 

وأشارت " التونسية " أن نداء تونس يعمل حاليا على إيجاد السبل الكبرى للعودة ببعض أسعار المنتوجات الأساسية إلى ماقبل الثورة.

 

في نفس السياق فإن السيناريو المحتمل إعتماده هو الإبقاء على الدعم مع الإنتقال إلى سياسة دعم المداخيل عوض الأسعار يعني تمكين المواطن من منحة تعادل الفارق بين الأسعار المدعمة و الأسعار الحقيقية بالإضافة إلى  إعتماد آلية لمراقبة توزيع المواد المدعوة ووقف ظاهرة التهريب إلى البلدان المجاورة كما أنه سيتم البحث عن آلية لتعويض سيناريو التخلي عن الدعم بالترفيع في قيمة التدخلات الإجتماعية و توسيع دائرتها إلى جانب مراجعة منظومة الأجر الأدنى وفق نفس المصدر.

 

بالإضافة إلى أن  الحكومة القادمة ستعمل على إعتماد نقاط من أهمها طمأنة الأجراء وتحسين قدرتهم الشرائية و توفير أقصى فرص للتشغيل و توفير المناخ الملائم للمستثمرين خاصة منها الجانب الأمني .