سياسة

تأهّب أمني يسود العواصم الأوروبية بعد الهجوم عل الصحيفة الفرنسية

زووم تونيزيا | الخميس، 8 جانفي، 2015 على الساعة 09:11 | عدد الزيارات : 3102
كردّة فعل على الهجوم الذي استهدف صحيفة "شارلي ايبدو" الفرنسية, قامت جلّ العواصم الاوروبية بتعزيزات أمنية, هذا بعدما عقدت اوروبا جملة اجتماعات استخباراتية لمناقشة الوضع الأمني هناك.

إذ عززت كل من السويد و المانيا و الدنمارك الحراسة الأمنية حول فنانين أثاروا الجدل سابقاً برسومات اعتبرها البعض مسيئة للإسلام.

أمّا في اسبانيا فقد كان رد الفعل أقوى إذ تمّ رفع درجة الإنذار لمكافحة الإرهاب بدرجة واحدة وفق ما أعلنت الحكومة الاسبانية.

وفي روما وبروكسل، فعقدت اجتماعات استخباراتية قررت فيها الإدارات الإبقاء على درجة تأهبها على حالها مع تعزيز الإجراءات الأمنية حول أهداف معينة.