سياسة

بعد مناورات التحالف، الطيب البكوش يبدي موقفه من حركة النّهضة

زووم تونيزيا | الجمعة، 12 ديسمبر، 2014 على الساعة 10:40 | عدد الزيارات : 2969
بعد فوزهما بالأغلبية النيابية في لبرلمان، يجد كل من حزبي حركة النهضة و نداء تونس أمام خيارين لا ثالث لهما إما التحالف و إما التعارض و يظل القرار رهين السياسات الحالية و الحسم للمرحلة.

الطيب البكوش القيادي ب"نداء تونس" أكد من ناحيته أن التحالف مع "النهضة غير موجود و ليس بوارد على حد قوله مفسّرا أن لا مكان لحركة النّهضة في الحكومة المقبلة.

و قد نوه أن حزبه حزب "النداء" ذو الأكثر مقاعد في البرلمان يحضى بدعم الاتحاد الوطني الحر و حزب آفاق تونس و المبادرة و بعض النواب المستقلين ليعتبر بذلك أن مصلحة حزبه لا تتوقف على حركة النّهضة خصوصا و أن الجبهة الشعبيّة دعت السبسي في آخر تصريحاتها إلى القطع مع "النهضة " و أزلام النظام البائد، غير أن هذا يجعل الحزب في إحراج و تناقض ذلك أن أبرز قياداته من الأزلام و أولهم "البكوش" وزير الرئيس المخلوع "بن علي".

و أضاف " البكوش " مفسّرا ان النهضة اختارت المعارضة بترأسها للجنة المالية الشيء الذي اعتبرها هو من ناحيته إيجابيّا بقوله "أعتقد انه قرار إيجابي".