سياسة

اختطاف وكيل بالحرس الوطني، والعثور على جثته مقطوعة الرأس

زووم تونيزيا | الاثنين، 1 ديسمبر، 2014 على الساعة 09:23 | عدد الزيارات : 2813
أفادت إذاعة موزاييك أنّه تم يوم أمس، 30 نوفمبر 2014، اختطاف وكيل بالحرس الوطني حسن سلطاني الذي كان في طريقه إلى منزله وقطع رأسه.

وأكّد الناطق الرسمي باسم وزارة الداخليّة محمد علي العروي في تصريح إعلامي أنّ الوكيل كان في طريقه للمنزل صحبة أخيه، وهاجمتهما مجموعة إرهابية متكونة من حوالي 10 عناصر حاولوا في البداية سلبهما وحين أظهر بطاقته المهنية و اكتشفوا أنّ أحدهما وكيل بالحرس الوطني اختطفوه إلى وجهة غير معلومة في حين تركوا شقيقه، ليتمّ بعد ذلك العثور على جثته مقطوع الرأس.

وأضاف العروي أن هناك عمليات تمشيط يقوم بها وحدات الحرس والجيش الوطنيين للعثور على المجموعة.