سياسة

بشار الأسد يلقي كلمة "نادرة" اليوم مع تطويق المعارضة لدمشق

زووم تونيزيا | الأحد، 6 جانفي، 2013 على الساعة 12:06 | عدد الزيارات : 1428
  يلقي الرئيس السوري بشار الأسد كلمة "نادرة" اليوم الأحد 06 جانفي 2013 بشأن الانتفاضة ضد حكمه والتي أدت إلى…
قوط 60 ألف قتيل وجعلت الحرب الأهلية تصل إلى أطراف عاصمته. ومع اقتراب مقاتلي المعارضة من مقر حكمه ذكرت وسائل الإعلام الرسمية السورية في بيان أن الأسد سيتحدث صباح اليوم الأحد عن المستجدات في سوريا والمنطقة ولم تذكر تفاصيل أكثر. وستكون تلك أول كلمة يلقيها الرئيس، البالغ من العمر 47 عاما، منذ أشهر كما أنها ستكون أول تصريحات علنية له منذ رفضه إشارات إلى احتمال ذهابه إلى المنفى لإنهاء الحرب الأهلية، قائلا للتلفزيون الروسي في نوفمبر الماضي  إنه "سيعيش ويموت في سوريا". واقترب مقاتلو المعارضة بشكل أكبر من دمشق بعد سيطرتهم على سلسلة من الضواحي على شكل قوس من الأطراف الشرقية لدمشق حتى الشمال الغربي. ومنذ آخر تصريحات علنية للأسد في نوفمبر الماضي، عزز مقاتلو المعارضة سيطرتهم على مساحات من الأراضي عبر شمال سوريا، وقاموا بشن هجوم في محافظة حمص بوسط سوريا وصمدوا لأسابيع ضد قصف قوات الأسد التي حاولت طردهم من الأحياء الخارجية لدمشق.

لطفي المرايحي ينفي إيقافه

السبت، 12 نوفمبر، 2022 - 22:25