سياسة

الغنوشي: "ما أقدم عليه الفقيد سامي الصيفي كان نتيجة جريمة دولة الاستبداد"

زووم تونيزيا | السبت، 11 ديسمبر، 2021 على الساعة 11:16 | عدد الزيارات : 1735

عبر رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي عن تأثّره العميق لفاجعة الحريق الذي اندلع ظهر يوم الخميس 09 ديسمبر 2021 بالطابق الأرضي للمقر المركزي لحركة النهضة بمونبليزير، الذي لم تتضح دوافعه بعد، والذي نجم عن وفاة أحد مناضلي الحركة بالإضافة إلى أضرار متفاوتة لدى عدد من المناضلين الموجودين بمكاتبهم في الطوابق العليا.

 


كما اعتبر الغنوشي أن" ما أقدم عليه الفقيد سامي الصيفي في هذه الفاجعة نتيجة لجريمة دولة الإستبداد التي انتهكت حقوق بعض مواطنيها قبل الثورة وأقرت لهم حقوقا ضمن مسار العدالة الإنتقالية لم تلتزم بتطبيقها علاوة على ما يلقاه مناضلو النهضة من تبخيس لنضالاتهم ووصم بتلقي تعويضات وهمية وتشويه وما تتعرض له حركتهم من شيطنة واستهداف لا يتوقف".