سياسة

وزير الشؤون الإجتماعيّة: تداعيات ومخاطر كورونا لم تستثن أحد ولا تمييز بين عامل وصاحب عمل

زووم تونيزيا | الأحد، 2 ماي، 2021 على الساعة 08:45 | عدد الزيارات : 5111

زووم - أشرف رئيس الحكومة أمس السبت بالمركز الدولي للبحوث والدراسات والتكوين حول الإعاقة "بسمة" بقمرت على موكب الاحتفال بعيد الشغل العالمي بحضور كل من وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي، والأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي، ورئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية سمير ماجول، ورئيس الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري عبد المجيد الزار، إلى جانب حضور عدد من أعضاء الحكومة ومجلس نواب الشعب.

 

وقد اعتبر وزير الشؤون الاجتماعية في كلمته أن الاحتفال بالعيد العالمي للشغل يأتي في ظروف استثنائية يشهدها العالم جرّاء تفشي جائحة كورونا والتي كانت تداعياتها شديدة الوقع على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي ولم تستثن في تداعياتها ومخاطرها أحدا ولا تمييز بين عامل وصاحب عمل.

 

وأضاف الوزير أنّ الجميع اليوم أمام امتحان عسير يتوقّف اجتيازه بنجاح على قدر همّتنا على تقوية وحدتنا والمحافظة على مكتسباتنا والتأقلم مع هذه المستجدّات بشكل سريع والإسراع بإنجاز الإصلاحات الضرورية بالاعتماد على مقاربة تشاركيّة أساسها الحوار وتشريك الأطراف الاجتماعية في إطار علاقات شغليّة قائمة على الثقة والاحترام المتبادل بين أطراف الإنتاج والإلتزام بقيم العدالة والمساواة والتضامن.