آخر الأخبار

سامي براهم: منصف حمدون غالط الرّأي العام ولم يقل الحقيقة !

زووم تونيزيا | الأحد، 12 أفريل، 2020 على الساعة 23:02 | عدد الزيارات : 6554
أعلن الباحث في مركز الدراسات والبحوث، سامي براهم، في تدوينة نشرها مساء اليوم الأحد 12 أفريل 2020، على حسابه الشخصي "بالفايسبوك"، أن الطبيب الشرعي المنصف حمدون، قد غالط الرّأي العام ولم يقل الحقيقة في مداخلته الليلة في برنامج "وحش الشاشة" على قناة "التاسعة".

 

وقال براهم حرفيّا: "الطبيب المتخصّص في التّشريح " الطبّ الشّرعي " الذي حلّ ضيفا في أحد البرامج على قناة خاصة غالط الرّأي العام ولم يقل الحقيقة ...".

 

وتأتي هذه التدوينة ردا على تصريح منصف حمدون بأنه، "لم يخضع أبدا لسلطة الرئيس الأسبق بن علي ولم يزيف تقاريرا حول متوفين بسبب التعذيب".

 

وأكد براهم، بأن أطبّاء وصفهم بـ "فاقدي الضمير"، كانوا شركاء في التعذيب وفي التغطية على التعذيب وطمس معالم الجريمة ، مشيرا إلى أن هيئة الحقيقة والكرامة قد وثقت في هذا الصدد المئات من الشّهادات. 

 

و تابع سامي براهم قائلا: "كيف يدّعي أنّه يضع رأسه على الوسادة مرتاح الضّمير وهو يعلم علم اليقين أنّه لم يقل الحقيقة التي يعرفها جميع من مرّوا بسنوات الجمر ؟"

 

وللإشارة فقد شدد الدكتور منصف حمدون على براءته من هذه التهم، مؤكدا أن بن علي أراد اختباره في بداية الأمر وعندما تمسك بمواقفه المبدئية تفاداه".