سياسة

موسي.. نرفض بيان رئاسة المجلس المدين لتطبيع الإمارات مع إسرائيل وديبلوماسيتنا قائمة على الحياد

زووم تونيزيا | الثلاثاء، 18 أوت، 2020 على الساعة 20:55 | عدد الزيارات : 2443
زووم- أعربت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي عن رفضها للبيان الصادر عن رئاسة مجلس نواب الشعب حول تطبيع الإمارات علاقاتها مع الكيان الصهيوني .

 

وخلال حضورها في برنامج "متابعات"على القناة الوطنية الاولى تهربت موسي من سؤال يتعلق بإعلان الإمارات تطبيع علاقاتها مع الكيان الصهيوني حيث أعتبرت أن ذلك أمر داخلي يخص الإمارات فقط حيث أن الديبلوماسية التونسية قائمة تاريخيا على الحياد حسب تعبيرها .

 

و في تبريرها لتناقض مواقفها في علاقة بالمسألة الخارجية برفضها التعليق حول إتفاقية التطبيع بين الإمارات و الكيان الصهيوني مقابل تنديدها بالتدخل التركي في ليبيا ،قالت رئيسة كتلة الدستوري الحر بأن ليبيا تقع على حدود تونس و هي إمتداد لأمنها القومي .