سياسة

ماهر مذيوب: الحكومة خذلتنا وترك التونسيين عالقين بالخارج مسيئ لصورة بلادنا

زووم تونيزيا | الاثنين، 20 أفريل، 2020 على الساعة 12:59 | عدد الزيارات : 2287
أفاد النائب عن التونسيين بالخارج ماهر مذيوب أن الحكومة قد خذلتهم مستغربا تصريح رئيس الحكومة ليلة البارحة بخصوص القيام بإجلاء 18 ألف تونسي بالخارج في حين أن وزيرة العدل قد قالت أن العدد لا يتجاوز 4 آلاف.

 

 

وطالب مذيوب في تصريح لإذاعة "اكسبراس اف ام" رئيس الحكومة بمدهم بقائمة إسمية للذين وقع اجلاؤهم من التونسيين وتكلفة ذلك. هذا وأضاف أن الديبلوماسية التونسية قادرة على استغلال علاقاتها القوية لحل اشكالية التونسيين العالقين في الخارج إذا عجزت الناقلة الوطنية عن ذلك.


كما أشار ماهر مذيوب أن الحكومة قد تركت الخط الأول للدفاع عن سمعة تونس عاريا بدون مخصصات مالية مضيفا أن السفارات تقوم بإغلاق أبوابها أمام التونسيين متابعا بأن مواطنينا بالخارج يساهمون بحوالي 2 مليار دولار سنويا في ميزانية الدولة داعيا الدولة إلى تخصيص 10 مليون دولار من الأموال التي تحصلت عليها مؤخرا من الخارج، لفائدة السفراء والقناصل حتى يقع مواجهة الطلبات الإجتماعية للموجودين بالخارج من طلبة وعمال موقوفين عن العمل وغيرهم.


هذا وأضاف أن 94 مواطن مسجلون بسفارتنا في جاكرتا وهم موجودون بدول شرق آسيا إضافة إلى 70 مسجل بسفارتنا بباكستان و153 عالق بسلطنة عمان إضافة إلى وجود حوالي 500 تونسي عالق بالدوحة إضافة الى أن هناك حوالي 350 عالق بالكويت و38 بمصر وعدد آخر بموريطانيا وأثيوبيا وبعض الدول الإفريقية الأخرى.


 وشدد ماهر مذيوب أن بقاء المواطنين التونسيين عالقين في هذه البلدان يسيئ لصورة بلادنا.