سياسة

الخيّاري عن استدعاء النيابة العسكريّة له كمتهم: "ملاحقتي والعمل على سجني أمر يبعث على الريبة"

زووم تونيزيا | الثلاثاء، 20 أفريل، 2021 على الساعة 22:22 | عدد الزيارات : 3540

زووم - قال النائب المستقل راشد الخيّاري، مساء الثلاثاء، أنّ "النيابة العسكرية التي رئيسها المباشر هو قيس سعيد شخصيا تستدعيه كمتهم لا كشاهد رغم فتح النيابة العمومية بالمحكمة الإبتدائية قضية في ذات الشأن و تريد مثول النائب أمامها كشاهد لا كمتهم".

 

وتابع الخيّاري، في تدوينة له على "الفايسبوك"، "ملاحقة نائب شعب و العمل على سجنه بدلا من سماعه كشاهد و أخذ ما لديه في ملف القضية أمر يبعث على الريبة".

 

وأشار راشد الخيّاري إلى أنّه يُلاحق اليوم لسبب وحيد "كيف تحصلت على كل تلك الوثائق"، مُضيفًا "وعليه تجري حاليا عملية إرهاب كبيرة لشخصه".

 

يذكر أنّ القضاء العسكري فتح اليوم الثلاثاء تحقيقا في تصريحات ذكرها النائب راشد الخياري في فيديو نشره على الفايسبوك اتهم فيها رئيس الجمهورية قيس سعيّد بتلقي دعم وتمويل خارجي (جهات أمريكية) لتعزيز حظوظ وصوله إلى قصر قرطاج في انتخابات 2019، وفق ما أكده فوزي الدعاس الذي أفاد بأنه تم استدعاؤه كشاهد أمام النيابة العمومية بالقضاء العسكري، بعد أن نسب له الخياري إدارة الحملة الانتخابية لقيس سعيد، واتهمه بتسلّم أموال أجنبية عن طريق حوّالات بريدية، لفائدة رئيس الدولة، وبأنّ لديه وثائق تثبت ذلك.