سياسة

بعد رحلة علاجية ثانية بألمانيا ..الرئيس الجزائري يعود إلى بلاده

زووم تونيزيا | الجمعة، 12 فيفري، 2021 على الساعة 21:27 | عدد الزيارات : 1340

زووم - عاد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، الجمعة، إلى بلاده بعد رحلة علاجية في ألمانيا دامت أسابيع.

 

وقال التلفزيون الجزائري الرسمي في خبر مقتضب، إن "رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني عاد إلى أرض الوطن اليوم" دون مزيد من التفاصيل.

 

وفي 10 جانفي الماضي، أعلنت الرئاسة الجزائرية أن تبون، غادر إلى ألمانيا لاستكمال العلاج من تبعات إصابته بفيروس كورونا.

 

وقالت الرئاسة في بيان، آنذاك، إن تبون "توجه إلى ألمانيا لعلاج مضاعفات في قدمه إثر إصابته سابقا بكورونا".

 

وأوضحت أن "علاج المضاعفات كان مبرمجا قبل عودة الرئيس من ألمانيا، لكن التزاماته داخل الوطن حالت دون ذلك، وإصابة القدم ليست حالة مستعجلة".

 

وتعد هذه الرحلة العلاجية الثانية من نوعها لتبون، بعد أولى دامت من نهاية أكتوبر إلى 29 ديسمبر الماضيين، للعلاج أيضا من كورونا.

 

وبعد عودته إلى الجزائر نهاية ديسمبر، قاد تبون اجتماعات ماراثونية مع الحكومة وكبار المسؤولين.

 

وفي حينه، وقع قانون الموازنة لعام 2021، وصدق على التعديل الدستوري الجديد، وترأس اجتماعا للمجلس الأعلى للأمن.

 

كما أمر بتسريع إعداد قانون الانتخابات الجديد، قبل أن يعود إلى ألمانيا في رحلته العلاجية الثانية.