أخبار وطنية

الحوت الأزرق ملاك بجانبها: الداخلية تُحذّر من اللعبة "مومو"

زووم تونيزيا | الاثنين، 15 أفريل، 2019 على الساعة 21:09 | عدد الزيارات : 500
زووم - في إطار متابعة ما يستجد من ظواهر إجرامية مستحدثة يتم الترويج لها عبر الفضاء السيبرني، لفتت وزارة الداخلية انتباه المواطنين إلى ظهور لعبة على شبكة الانترنات موجّهة للأطفال والقصّر تشبه لعبة "الحوت الأزرق" وتُمثل تهديدا لهذه الفئة العمرية باعتبارها تُشجّع المشاركين فيها على إيذاء أنفسهم والوصول إلى مرحلة الانتحار.

 

وهذه اللعبة هي عبارة عن صورة مرعبة عبر تطبيق التراسل الفوري "واتس آب" "WhatsApp" والتي تصحبها رسالة مخيفة تستهدف بعض مستخدمي هذا التطبيق وتقوم بتهديدهم بأنها تعرف الكثير من المعلومات عنهم وأنها يمكنها إخفاء هذا الشخص من العالم دون ترك أثر له، ما يُثير رعب العديد من المستخدمين خاصة الأطفال منهم، وذلك وفق بلاغ الوزارة.

 

ويذكر أنّ لعبة ''مومو'' الخطيرة اجتاحت العالم وأصبحت محلّ جدل واسع في عديد الدول، نظرا لمدى خطورتها على الأطفال على غرار الألعاب الخطيرة الأخرى مثل لعبة ''الحوت الأزرق'' ولعبة ''مريم''.

 

وجدير بالذكر أنّه عندما يشارك الأطفال في ''تحدي مومو'' فإنهم يتواصلون مع شكل مخيف يدعى ''مومو''، يطلب منهم إنجاز العديد من المهام عبر تطبيق ''واتسآب''، إذا أراد أن يتجنبوا وقوع اللعنة عليهم، ومنها ما يتضمن إيذاء أنفسهم، وغالبا ما ينتهي التحدي بأن يطلب ''مومو'' من المشاركين قتل أنفسهم، ويُسجّل ذلك ويُنشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي.