آخر الأخبار

سقط عليه تابوت والدته فرحل معها في رحلة وداعها الأخير

زووم تونيزيا | الثلاثاء، 19 جوان، 2018 على الساعة 09:17 | عدد الزيارات : 1893
لقي إندونيسي مصرعه عندما سقط نعش أمه من برج جنائزي عليه وسحقه أثناء خدمة الجنازة في جزيرة سولاويسي، وفقا لما ذكرته الشرطة المحلية أمس الأحد.  

 

 

وقالت الشرطة المحلية إن سامين كوندوراورا (40 عاما) توفي يوم الجمعة الماضي، عندما انزلق سلم من الخيزران من تحت أقدام حاملي النعش مع ابن الراحلة في وادي بارينغينغ في منطقة نورث توراجا.


ووقع الحادث المأساوي عندما كان شبان من أصدقاء ابن المتوفاة يرفعون النعش إلى أعلى برج "lakkian"، وهو برج منقوش بالزخرفات حيث يوضع المتوفي بحسب طقوس الجنائز التقليدية.


وقال جوليانتو سيريت رئيس مفوضية شرطة تانا توراغا لوكالة فرانس برس: "مع رفع نعش الأم انهمرت الأمطار فجأة وانهار السلم الذي يوصل لأعلى البرج، فسقط التابوت وأصاب رأس الضحية".


ويظهر في الفيديو الذي نشره موقع مترو البريطاني، مجموعة من الشباب وهم يرفعون النعش إلى أعلى البرج، حين وقع السلّم فانقلب النعش على ابن المتوفاة. وهرع المتفرجون للمساعدة لكن كوندوراورا كان قد فارق الحياة.


وقال سيريت إن الحادث وقع بسبب عدم تعزيز السلم بشكل صحيح، لكن الأسرة رفضت توجيه اتهامات لأحد بالتقصير الذي أدى لوفاة أحد أبنائها. وأضاف أن جسد كوندورا يستريح الآن إلى جانب والدته بيرتا.


وحسب العادات، عندما يموت واحد من عرق التورايان في إندونيسيا، يقيم السكان المحليون جنازات تفصيلية يمكن أن تستمر لأيام، وتشمل الموسيقى والرقص والتضحية بجاموس الماء.

كلمات مفاتيح : أندونيسيا،
آخر الأخبار