آخر الأخبار

"العفو الدولية" تدعو السلطات القضائية للتحقيق في الوفاة المشبوهة لشاب في سيدي حسين

زووم تونيزيا | السبت، 19 جوان، 2021 على الساعة 22:31 | عدد الزيارات : 534

زووم - دعت منظمة العفو الدولية، اليوم السبت، السلطات القضائية التونسية الى التحقيق على وجه السرعة في الوفاة المشبوهة لأحمد بن عمارة في حي سيدي حسين بالعاصمة تونس بعد وقت قصير من اعتقاله العنيف من قبل الشرطة في 8 جوان الحالي .

 

وذكّرت المنظمة، في بيان لها اليوم، بأن وفاته أثارت اشتباكات في حي سيدي حسين اين كان يعيش، على اثر لجوء الأمن إلى استعمال القوة غير القانونية، بما في ذلك الضرب وغيره من ضروب المعاملة السيئة وأضافت المنظمة أن قوات الأمن أطلقت بشكل متهور الغاز المسيل للدموع في مناطق سكنية ،مما أدى إلى اختناق رضيعة تبلغ من العمر أسبوعين .

 

ونقلت المنظمة عن محامي أسرة أحمد، الأستاذ ياسين عزازة، تصريحاته بأن السلطات أرهبت الشهود وأن قوات الأمن صادرت هاتف جوال أحد الجيران الذي صور عملية الاعتقال، كما أن ثلاثة شهود عيان رفضوا الإدلاء بشهادتهم أمام قاضي التحقيق المسؤول عن القضية قبل منحهم الحماية ،مؤكدا أن رجال الشرطة الذين اعتقلوا أحمد بن عمارة مازالوا يزاولون عملهم في مركز شرطة سيدي حسين.

 

وبخصوص الاعتداء على الفتى القاصر وتجريده من ثيابه ،ذكرت المنظمة أن محامي الفتى اكد انه تم استجوابه دون حضور محاميه أو أسرته رغم كونه قاصرا، مضيفا حسب البيان أن "هناك مؤشرات واضحة على أن وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية تعرقل التحقيق، لاسيما وأن الوزارة فشلت حتى الآن في الكشف عن هويات المعتدين من ضباط الشرطة".